الموقع قيد التحديث

التمكين السياسي

التمكين السياسي للنساء

 

 

يعد هذا البرنامج احد أهم ادوات جمعية المرأة العاملة لتحقيق اول اهدافها الاستراتيجية. و الذي يتضمن تحتها  الاهداف المحددة: لرفع الوعي النسائي بحقوقهم السياسية، المدنية، والقانونية و تطوير قدرتهم على التدفاع عن حقوقهم في حياتهم العامة والشخصية.

النشاطات التربوية، التي تأخذ شكل محاضرات البالغين و ورشات عمل للناء والفتيات من ضمن النشاطات الاساسية للبرنامج، بالاذافة للمجوعات الدراسية وتبادل الخبرات بين النساء محلياً واقليمياً وعالمياً. يشمل البرنامج تدريب علة مساقات لتطوير معرفة المرأة، لتغير الصورة النمطية الجندرية، ولبناء القدرة القيادية للمرأة. بالاضافة ان النساء منظمات في منظمات اجتماعية (CDOs)، مجموعات توفير و اقراض و تعاون، لتحسين دور المرأة الاقتصادية كشكل متطور من التمكين.

النساء العاملات منظمات في نقابات ووحدات تبادل من اجل الضغط لحماية حقوقهم وتحسين دورهم  في مناصر حقوق المرأة العاملة. في هذا السياق نظمت معية المرأة العاملة العاملات في دور الحضانة والمدارس الخاصة في نقابات، والذي يشمل وحدة عاملين في هذا القطاع. تعطي الجمعية أهمية  للعضوات في السلطات المحلية و باقي مناصب صنع القرار لتقديم الدعم اللازم لهن.

النجاح الباهر في هذا المجال يتمثل في تشكيل مجالس الظل من اجمل دعم النساء المنتخبات في المجالس المحلية، و مراقبة ااداء السلطات المحلية لتديد التزامهم في مبادئ  المساواة الجنسية و احترام حقوق المرأة. قرارات مجموعة التأثير تكون لتحقيق التزاماتهم الاخلاقية و القانوينة اتجاه حقوق المرأة و مبادئ المساواة الجندرية. صناعة القرارات و تصميم السياسات موجهة تحقيق النشاطات التاية:  تنظيم فتح صفيحة اعلان وورشة عمل لتحديد المشكلات المتعلقة في حقوق المرأة بشكل عام مثل الجماية الاجتماعية،حقوق المرأة في القانون التطبيقي، المشاركة في صنع القرار، الانتخابات، و المساواة الجنسية في مختلف مجالات الحياة الاجتماعية. البرنامج يعمل في العديد من الشبكات المحلية، الاقليمية والعالمية والاندماج في اهداف التأثير والمناصرة.

وفي سياق متصل، يرتب البرنامج حملات التأثير والمناصرة لاقصاء العنف ضد النساء و توفير الحماية للنساء و من خلال اساسيات القانون الفلسطيني وباقي القوانين، وبالاخص قوانين الاحوال الشخصية والعقوبات.  تنظم البرنامج لقائات فردية وجماعية مه صناع القرارات والمشاركة في تطوير خظة عالمية لتحسين حقوق المرأةو المساواة الجندرية بالمشاركة مع العديد من المظمات الحكوميةوغير الحكومية المعنية.